نقابات مهنية

بالصور.. نقيب المحامين: أحترم جميع المرشحين.. ويكشف عن قائمته الانتخابية

سامح عاشور

كتبت-سامية الفقى

أكد سامح عاشور نقيب المحامين، على احترامه لجميع المرشحين، مستنكرا أي خروج عن النص يصدر تجاه أي مرشح من قبل أيا من أعضاء الجمعية العمومية، مضيفا: “الخصومة الشريفة هي التي ستقدم صورة المحامين بشكل محترم للمجتمع”.

وأوضح “عاشور” خلال لقاءه المفتوح الذي عقد اليوم الخميس بمكتبة الإسكندرية، أن قانون المحاماة وكافة القوانين المنظمة للنقابات المهنية تخلو من الإشراف القضائي على الانتخابات منذ الحكم بعدم دستورية القانون 100 لسنة 1996، واعتبار أي إشراف قضائي مفروض دستوريا تدخلا في شئون النقابات، متابعا: “كما أن الدستور حظر إدارة النقابات المهنية من قبل أي جهة أخرى بما فيها القضاء”.

وأعرب عن إيمانه بأن المحامين لا يقلون نزاهة وشرف عن القضاة، ولكن حتى تتحقق الطمأنينة لدى جميع المرشحين والجمعية العمومية للنقابة، قرر مجلس النقابة إسناد الإشراف على العملية الانتخابية للنيابة الإدارية، حيث يشرف عضو منها وموظف من ذات الجهة يساعده على كل صندوق اقتراع، ثم تفرز الأصوات وتعلن النتائج في ذات مكان الاقتراع وفي حضور مندوبي المرشحين.

وأشار “عاشور“، إلى أن البعض يستبق حالة الهزيمة، مردفا: “كافة الانتخابات الماضية شهدت طعون على نتائجها رغم الاشراف القضائي عليها باستثناء انتخابات 2009 التي لم أوفق بها لأنني لم أطعن عليها، والبعض سيطعن على نتيجة أي انتخابات سيفوز فيها سامح عاشور“.

وعن قائمته الانتخابية، صرح “عاشور“، بأنها تستبعد جميع المرشحين الذين وقفوا ضد تنقية الجداول وتضامنوا مع حملة الدبلومات، سواء من خلال مساندة قضائية أو صياح ودعم وقفاتهم على سلالم النقابة، مكملا “بعد استبعاد هؤلاء أثق في أن المحامين سيختارون الأفضل من بين المرشحين”.

واستطرد: “تسهيلا للأمر سأنشر أسماء من أقاموا دعاوى ضد النقابة في تنقية الجداول والتعليم المفتوح، وكل من ساندهم في الوقفات حتى يتعرف عليهم المحامين، ويختارون من يحمي المشتغلين ومواردهم، وليس من يرغب في تبديدها”.

ونوه “عاشور“، إلى أن تنقية الجداول أدت لمضاعفة الإنفاق على العلاج الذي بلغ في عام 2019 مبلغ 310 مليون جنيه بعدما كان 150 مليون في عام 2018، إضافة لزيادة الحد الأقصى للمعاش ليصل إلى 3000 جنيه ليكون المعاش الأعلى بين النقابات المهنية، مشيرا إلى الزيادة التي أقرت في نوفمبر الماضي طبقت منذ يناير الماضي على معاشات الوفاة، وستطبق على المعاش الاختياري بدء من أكتوبر المقبل وفقا للقانون.

وعن ضوابط صرف المعاش، أفاد نقيب المحامين، أنها وفقا للقانون، كما أن النقابة سهلت على المحامين بقبول صور الدعاوى، والمحاسبة الضريبية، وأجندة المكتب المنتظمة، إضافة للتوكيلات التي نص عليها القانون، مضيفا: “أنا مع أي إجراء يسهل إجراءات الحصول على المعاش بشرط أن يثبت الاشتغال بالمحاماة، ولمنع حالات المتاجرة من البعض سيصرف لأهل المحامي المتوفي مبلغ تحت حساب المعاش المستحق فور المعاش حتى يكملون الإجراءات القانونية لصرفه”.

وذكر “عاشور“، أن الإنفاق بدون سقف في العلاج مستحيل ماديا لنقابة المحامين ولأي مؤسسة، كما أن النقابة لم تتخلى عن أي محامي، وفي الأمراض الحرجة تسهل إجراءات العلاج على نفقة الدولة، جنبا إلى جنب مع تغطية مشروع العلاج بالنقابة، مؤكدا: “نهدف في نهاية السنة المالية 2020 إلى زيادة جديدة للمعاش ورفع سقف العلاج وفقا للحسابات الاكتوارية، فنحن نسخر أموالكم ومواردكم لصالح تقديم خدمات أفضل تليق بكم”.

“عاشور”: موقفي من الإخوان واضح منذ 2001.. ويؤكد: لن أبيع ضميري الوطني

وشدد أنه يعاني من المزايدات الانتخابية فيما يتعلق بحالات لا تستحق معاش أو علاج ثم يتاجر بها البعض عبر صفحات فيسبوك استغلالا للظرف الانتخابي، وأخرها حالة زميل قيد عام 1980 واستبعد من الجداول عام 1989 ثم أعيد قيده عام 2014 قبل أن يحصل على زوال في عام 2016، ويحصل على معاش حكومي، مطالبا المحامين بعدم تصديق كل ما يقال عبر فيسبوك دون تحري الدقة.

وكشف “عاشور“، عن عرض من الهيئة العربية للتصنيع لتوفير بطاقة عضوية ذكية، توضع عليها كافة بيانات المحامي، وتسهل تقديم الخدمات من عليها مباشرة، إضافة لإمكانية أن يخزن عليها بعض المعلومات المتعلقة بتوكيلاته وقضاياه، مؤكدا: “هذه البطاقة البداية الصحيحة لمرحلة جديدة في إدارة شئون النقابة، وأتمنى أن تنفذ في كارنية عضوية 2021”.

وتعهد “عاشور“، بأن توفر أكاديمية المحاماة دورات في اللغات لكافة المحامين الشباب مجانا للارتقاء بهم وتنمية مهاراتهم، مذكرا بأنها ستكون شرطا للقيد بجداول النقابة ابتداء من يناير 2021، ليكون القيد بجداول المحامين أعز من الانضمام للقضاء والنيابة.

وأعلن “عاشور“، عن اتفاقه مع وزير العدل على تخصيص شباك خزينة للمحامين بكافة المحاكم خلال الفترة المقبلة للتخلص من الزحام الذي يعاني منه المحامين على خزائن المحاكم.

وعن نادي محامي جليم بالإسكندرية، جدد “عاشور” تأكيده أن شركة الانتاج الحربي للمشروعات وعدت بتسليم المرحلة الأولى لنادي في شهر إبريل المقبل، مؤكدا على ضرورة إنشاء مقر جديد لنقابتي شرق وغرب الإسكندرية، عقب اختيار قطعة الأرض المناسبة له.

وفي سياق أخر، قال “عاشور“، إن نقابة المحامين صاحبة رسالة ولها دور مجتمعي قومي بعيدا عن التحزب، مجددا دعمه للقوات المسلحة في حربها ضد الإرهاب حتى استئصاله من جذوره.

واستطرد: “الأمن القومي المصري يهدد من خلال صفقات دولية منها صفقة القرن التي تهدف لتصفية المنطقة العربية بأكملها وليس فلسطين فقط”، مجددا رفضه لأي قرار بإقامة دولة لإسرائيل وطرد الفلسطينيين وتقسيم القدس الشريف.

وأختتم نقيب المحامين كلمته قائلا: “فلسطين عربية من النهر إلى البحر وعاصمتها القدس الشريف، والصراع مع الصهاينة صراع وجود وبقاء فإما نحن وإما هم، ولتسقط أمريكا وإسرائيل ولتحيا الأمة العربية ومصر”.

نقابة المحامين

نقابة المحامين

نقابة المحامين