المراة المصرية

فاتن السناوى: حاربت فوضى أحداث يناير بالتدريب .. وتعشق العمل التطوعى وخدمة الأخرين

الاحدث

  • المرأة المصرية فى النقابات العمالية، الجزء الأول

كتبت-هبة سالم

تضم سكرتارية المرأة العاملة والطفل بالاتحاد العام لنقابات عمال مصر الكثير من النماذج المتميزة والرائدة فى العمل النقابى ،ورغم قلة تمثيل المرأة فى بعض النقابات الا ان السكرتارية تضم 27 نقابة عمالية من خلال 27 نموذج غير عادى للمرأة المصرية العاملة القوية التى تناضل ضد الفساد، والمهتمة بمشاكل من حولها، ولديها رؤية واضحة للإدارة والقيادة نابعة من ثقتها الكبيرة بنفسها قادرة على تذليل الصعاب والعراقيل ،التحدى وعمل المستحيل.

فاتن السناوى

القائم بأعمال سكرتارية المرأة العاملة والطفل باتحاد العمال، مدير إدارة بأحد الفنادق الكبرى وهى رئيس اللجنة النقابية بالفندق ونائب رئيس مجلس إدارة النقابة العامة للسياحة والفنادق، تعشق العمل التطوعى وخدمة الاخرين.

التحقت بالعمل النقابى منذ عام 1986 من خلال مشاركتها فى انتخابات اللجان النقابية بالفندق كممثلة للمرأة وفى عام 90 اختارتها عائشة عبد الهادى ضمن هيئة مكتب سكرتارية المرأة بالاتحاد العمال، تعشق العمل التطوعى وخدمة الاخرين، اجتازت العديد من الدورات التدريبية سواء من خلال اتحاد العمال أو منظمة العمل الدولية أو المنظمات المعنية او وزارة القوى العاملة حول كيف تكون قائد ، وكيف تكون مدرب”.. رغم الصعوبات التى واجهتها الا انها نجحت فى ان توفق بين أسرتها و عملها كنقابية وبين عملها فى القطاع الخاص فى ظل صعوبة ممارسة العمل النقابى لمن يعملون بهذا القطاع فنجحت فى خلق نوع من التوازن بسبب قدرتها على انجازأعمالها وثقة أسرتها ورئيسها فى العمل.

مكنها عملها كنقابية فى تمثيل عمال السياحة فى المؤتمرات الدولية والمحلية حول “العمل الللائق للمرأة فى قطاع السياحة، والتحرش فى قطاع السياحة، والمفاوضة الجماعية” بـ “سوريا، الكويت، تونس، رومانيا، إيطاليا، روما، سويسرا”.

وهى سكرتيرة المرأة فى النقابة العامة منذ عام 96 الى الان وبمرورالوقت أصبحت أمين عام اللجنة النقابية ثم رئيسة اللجنة فى 2002وكلما خاضت انتخابات اللجان النقابية بالفندق حققت أعلى الاصوات مما دفعها لاستكمال مسيرتها فى العمل النقابى، فكانت أول أمرأة تتقلد منصب نائب لرئيس النقابة العامة عام 2006.

كما حاربت السناوى الفوضى فى أحداث يناير 2011 بعمل دورات تدربية وتأهيلية للعاملين بالقطاع مع المؤسسة الثقافية العمالية لايمانها باهمية وجود كوادر قادرة على اكمال المسيرة.

تواجه السناوى مشاكل العمال بالتدريب، وعلى نفقتها الخاصة فأنشأت فصل لمحو الأمية بالفندق الذى تعمل به للعاملين للعمال القدامى الذين لم يحصلوا على شهادة دراسية وعددهم 35 عامل وخاصة فى ظل صدور قانون ينص على الاستغناء عن العامل الذى لم يحصل على شهادة دراسية، وبالفعل اخذت الموافقة من المدير على توفير المكان والوقت للعامل اثناء العامل وتكفلت هى بمصاريف المدرس وبالفعل نجح منهم 30  عامل، بينما رسب 5 عمال الا انها مازالت تحاول معهم.

تشغل السناوى حالياً منصب القائم بأعمال سكرتارية المرأة العاملة والطفل بالاتحاد العام لنقابات مصر، وهى عضو منظمة الاتحاد الدولي للسياحة والفنادق (IUF)، عضو لجنة السلامة والصحة المهنية للاتحاد العام لنقابات مصر، ونائب رئيس لجنة المرأة باتحاد البلديات والسياحة العربية.

كما تشغل منصب عضو مجلس إدارة الشركة القابضة للسياحة والفنادق والسينما عن القطاع العمالي النقابي سابقاً ورئيس لجنة السياحة الاتحاد المحلي بالجيزة .

وفى عام 2019 حصلت علي شهادة تدريب مدربين ومدربات القيادات العمالية في قضايا النوع الاجتماعي من منظمة العمل الدولية.