العمال

العاملون فى التجارة يرفضون التدخل التركى فى الشأن الليبى

  • وهب اللـه: تعديلات قانون قطاع الأعمال هدفها خلق التوازن مع القطاع الخاص

  • 80% من الأجر معاشا عند حالات التقاعد فى قانون التأمينات الموحد

كتب-على عثمان

أعلن ممثلوا العاملين بالتجارة الداخلية والخارجية تأييدهم للقرارات التى اتخذها مجلس الأمن الوطنى برئاسة الرئيس عبد الفتاح السيسي بشأن التصدى لتهديدات النظام التركى بالتدخل العسكرى فى ليبيا وذلك حماية للأمن الوطنى فى مصر ودول المنطقة.

جاء ذلك فى افتتاح ندوة التأهيل النقابى لرؤساء اللجان النقابية.

وأعلن النائب محمد وهب اللـه رئيس النقابة العامة لعمال التجارة والامين العام لاتحاد العمال أن خطة النقابة تشمل تنمية الوعى الثقافى لجميع العاملين ونبذ الأكاذيب والادعاءات الباطلة التى تمس أمن مصر واستقرارها لافتا بأن تكون للنقابة العامة التى تضم ثلث العاملين بشركات قطاع الأعمال العام رؤية واضحة فى مشروع القانون الجديد بما يحقق الأهداف التى طالبت بها القيادة السياسية بأن يكون القطاع العام دوره مهم فى الحياة المجتمعية وخلق التوازن مع القطاع الخاص.

طالب وهب اللـه أمام الندوة التى يشارك فيها هيئة مكتب النقابة العامة بإشراف منتصر عبد الفتاح مدير مركز التنمية البشرية للثقافة العمالية بدراسة قانون التأمينات الجديد لأن اتحاد العمال سوف يعرض رؤية العاملين فى اللائحة التنفيذية لقانون التأمينات والمعاشات يوم 12 يناير الجارى لافتا أن القانون الجديد سيشمل اشتراك جميع العاملين على كامل الأجر الذى يحصلون عليه لضمان الحصول على نسبة 80% من الأجر عند حالات التقاعد حيث يشمل القانون جميع العمالة غير المنتظمة والعاملين فى الخارج.

أضاف وهب اللـه أن مجلس النواب سوف ينتهى قريبا من مناقشة قانون العمل والموافقة على إصدار بعض التعديلات لقانون الخدمة المدنية التى تنهى على مشكلات التطبيق بما فيها الأجر المكمل وصرف كامل البدل النقدى للأجازات التى لم يحصل عليها العمال قبل 30 يونيو 2015.

Print Friendly, PDF & Email

Etuf Media Center