نقابات مهنية

بالصور.. “عاشور” لشباب المحامين: المحاماة رسالة تؤدى بالأمانة والشرف والاستقلال

كتبت-سامية الفقى

أكد سامح عاشور نقيب المحامين، أن المحاماة رسالة لا يستحقها سوى العظماء، ولا يستحق الاستمرار بها سوى من يؤدي تلك الرسالة في الدفاع عن كل القيم النبيلة في المجتمع.

وشدد “عاشور”، خلال جلسة حلف اليمين القانونية الشهرية للمحامين الجدد، والمنعقدة اليوم السبت، بقاعة مؤتمرات اتحاد عمال مصر، أن العمل بالمحاماة يكون بالأمانة والشرف والاستقلال، مضيفا: “تلك قيم كلية لا تقبل التجزئة، ويجب الإيمان بها فإذا انتقصت ضاعت منا قيمة المحاماة”.

وتابع: “المحاماة استرداد الحقوق لأصحابها، وليس سلبها دون وجه حق، وكي تكونوا على قدر مسئولية تلك الرسالة عليكم الالتزام بجوهر وشكل محدد”.

وعن الجوهر، قال نقيب المحامين، إن المحامي يجب أن يتعلم باستمرار لأداء رسالته، من خلال الاطلاع على الأحكام، والقراءة في فروع القانون المختلفة، وحضور المرافعات، وغيرها، متابعا: “المحامي المتميز من يقرأ في الثقافة والفن والتاريخ وكافة مناحي المعرفة، لكي يوسع أفقه ومداركه”.

وعن المظهر، أشار: “يجب أن يكون مظهر المحامي متكافئ مع أقرانه في القضاء والنيابة، والالتزام بارتداء البدلة الكاملة، أثناء العمل بالمحاكم والشرطة والنيابة وكافة الجهات الرسمية، بينما تلتزم المحامية بالحد الأدنى من الاحتشام الذي يحميها من أي عدوان ذهني أو بصري يقع من الآخرين عليها، فلا يجوز ارتداء ملابس كاشفة أو شفافة”.

يشار إلى أن “عاشور”، عرض على شباب المحامين في بداية جلسة حلف اليمين، الكلمة التي وجهها المستشار بهاء الدين المري، رئيس محكمة جنايات كفر الشيخ، الخميس الماضي، للمحامين، والتي قال ضمنها: “يا رفقاء البؤساء، يا من تعالجون آلام الناس وترافقونهم في شَقائِهم، فتَلبِسُونَ السَّوادَ رَمزًا للحِدادِ، وتَقفُونَ إلى جوارهِم، المحاماةُ رسالة، عريقةٌ كالقَضاء، مَجيدةٌ كالفضيلة، وضَروريةٌ للعَدالة”.

حضر الجلسة، يحيى التوني أمين الصندوق، وأبو بكر ضوه الأمبن العام المساعد، وماجد حنا، ومصطفى البنان، ومحمد الكسار، وصالحين المهدي، وأحمد عبد الحفيظ، أعضاء مجلس النقابة العامة، وهشام زين نقيب محامين شمال القاهرة، وعلاء النفيلي عضو مجلس فرعية شمال الدقهلية.

 

Print Friendly, PDF & Email

Etuf Media Center