العمال

سكرتارية الشباب تشارك في اجتماعات لجنة الخبراء الحكومية الدولية بأسوان

شاركت سكرتارية الشباب باتحاد عمال مصر برئاسة محمد ربيع عضو نقابة الصحافة والطباعة والاعلام واحمد الغنام عضو نقابة الانتاج الحربى في اجتماعات لجنة الخبراء الحكومية الدولية التابعة للجنة الاقتصادية لافريقيا في دورتها الرابعة والثلاثين بدعوة من وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، والأمم المتحدة، التى عقدت بمحافظة اسوان خلال الفترة من 25 الى 28 من نوفمبر الجاري تحت عنوان “اتفاقية التجارة الحرة القارية الإفريقية: تأثير تيسير التجارة بين دول شمال إفريقيا في تعزيز التكامل الاقتصادي الإقليمي” وذلك ضمن وفد اتحاد عمال مصر برئاسة النائب محمد وهب الله الامين العام وعماد حمدي رئيس نقابة الكيماويات ود. على عبدالوهاب رئيس نقابة النيابات والمحاكم ومحمد جبران رئيس نقابة البترول.

و أكد أحمد الغنام على كلمة الدكتور أحمد كمالى نائب وزيرة التخطيط بأننا في مصر لدينا قائد شجاع وهو الرئيس عبدالفتاح السيسي ويجب استغلال رئاسته للاتحاد الافريقى خاصة أن الرئيس صاحب رؤية ثافبة ولا يتردد فى اتخاذ أي قرار اقتصادي يصب في المصلحة العامة وأوضح أن النقل والمواصلات أحد أكثر الاسباب في زيادة سعر المنتجات وهو ما يفقده ميزة التنافسية مطالباً بسرعة الانتهاء من طريق القاهرة – كيب تاون الذي يقطع القارة من شمالها لجنوبها وسيساهم بالتأكيد في زيادة التبادل التجاري داخل القارة السمراء.

وطالب الغنام بمنح شباب العمال الفرصة كاملة وإلقاء المزيد من المسئوليات عليهم واستغلال الطاقات البدنية والفكرية الموجودة لديهم وبعد ذلك يمكن تقييم التجربة.

وكانت لجنة الخبراء الحكومية الدولية التابعة للجنة الاقتصادية لافريقيا انتخبت مصر لرئاسة المكتب دون الاقليمى لشمال افريقيا.

من جانبه أكد محمد ربيع أن السوق الأفريقى يجب أن يشهد حالة من التكامل وليس التنافس حتى نرتقى بمنظومتنا الاقتصادية من خلال تسهيل حركة التجارة ومنح المزيد من التسهيلات للمصدرين خاصة داخل دول القارة مشدداً على أننا داخل أفريقيا نواجه منافس شرس وهو التنين الصيني كذلك من تركيا وللأسف فرغم مواردنا الكثيرة إلا أننا أصبحنا شعوب مستوردة وبشكل عشوائي.

وطالب ربيع بالنظر بعين الاعتبار للعنصر البشري داخل المنظومة وهم العمال وضرورة اعدادهم بشكل جيد من خلال التدريب مؤكداً أن منظومة التدريب في مصر لها 1000 أب لذلك فهي مهدرة بين الوزارات ولا تحقيق الاستفادة الكاملة منها رغم رصد ميزانيات كبيرة لها.

Print Friendly, PDF & Email

Etuf Media Center