الدولة

نجوم الطرب يتألقون بأغاني تحث على الانتماء والوطنية .. وأخرى ترفيهية مستشفى 57357

كتبت-سامية الفقى

استقبل مستشفى سرطان الأطفال مصر 57357، العشرات من نجوم الفن والرياضة والإعلام، والذين حضروا إلى المستشفى بهدف إسعاد الأطفال مرضى السرطان ودعمهم، ماديا وعينيا ومعنويا، في احتفالية ترفيهية تعليمية نظمها لهم فريق أكاديمية چولي للأنشطة الرياضية، بمسرح المستشفى.حضر الاحتفالية شيخ الرياضيين الكابتن محمود أبورجيلة، والكابتن نصر إبراهيم نادي الزمالك، والإعلامي إيهاب الخطيب الناقد الرياضي، والمستشار طه حسين خبير الاقتصاد العربي الإفريقي، ووفود من الجزائر وتونس والمغرب، ومن الفنانين والمطربين، صبحي خليل، وهند عاكف، وسامح يسري، وأية عبدالله، وخالد بيومي.

بدأ الحفل بالوقوف تحية وتقديرا للسلام الجمهوري لمصر، ثم عرض لفرقة التنورة مع الفنانة سميحة محمد الأسمر، وتلاها فقرة “كريزي شو” والتي تقدم شو العرايس، بمشاركة الأطفال مرضى السرطان، والحضور من نجوم المجتمع، وألقت فيها الفنانة هند عاكف عدد من الأغاني منها “توت توت”، و “شخبط شخابيط”، وسط حرص الجميع على النقل الصور التذكارية خلال الحفل، وقدمت المطربة أية عبدالله، فقرة غنائية بمشاركة الأطفال، والمطرب خالد بيومي عدد من الأغاني الوطنية.

كابتن طارق كمال رئيس مجلس إدارة أكاديمية جولي الرياضية، أكد على أن حضور فريق وأولياء أمور الفريق ونجوم الفن والرياضة اليوم لمستشفى 57357، لدوره الكبير في علاج الأطفال مرضى السرطان، ولدعمه ماديا ومعنويا، وهي عادة يحرص عليها الرياضيين وفريق الأكاديمية.

كابتن أيمن اليمني، مدرب منتخب موزمبيق سابقا، ولاعب سابق بنادي الزمالك، وعضو اللجنة الفنية بالنادي، حضر للمستشفى لرفع الروح المعنوية للأطفال المرضى وأسرهم، مطالبا الشعب المصري بضرورة المساهمة في المستشفى ماديا ومعنويا، لدعم شفاء الأطفال ومسيرتهم في العلاج، وآداء رسالة المستشفى، من منظور الدور الاجتماعي للمصريين.مشيرا إلى ضرورة مساندة أكبر صرح طبي لعلاج سرطان الأطفال في مصر والشرق الأوسط، والذي يعتبر فخرا للعرب جميعا، ويعد قبلة التطوير العلمي والبحثي لكل من يريد تأدية خدمة صحية بمستوى متميز من كافة الدول العربية.

الإعلامي إيهاب الخطيب الناقد الرياضي، أكد على أنه يزور المستشفى باستمرار مصاحبا الفرق الرياضية المختلفة، لإيمانه بهدف المستشفى ودوره في خدمة مصر، وتقديم الخدمة الصحية بمستويات عالمية، لا تقل في جودتها عما تقدمه مستشفيات أوروبا وأمريكا، ولذلك فهو يستحق المساندة والوقوف بجانب الأطفال، ودعمه باستمرار في إطار رسالته السامية “طفولة بلا سرطان”.

المطربة هند عاكف، أكدت على أنها تزور المستشفى بمتوسط 4 مرات سنويا، حيث تشعر بالسعادة عند دخولها هذا الصرح الطبي المتميز، وأجرت عدة جولات سابقة داخل المستشفى، واطلعت على شكل الخدمة الصحية للأطفال في العيادات والأقسام الداخلي وعلاج اليوم الواحد، وكذلك المطبخ، وأثناء على النظافة داخل المستشفى وأسلوب مكافحة العدوى بها، منا يساهم في ارتفاع نسب الشفاء.

الفنان صبحي خليل، قال أنه أول مرة يزور فيها المستشفى، وأنه لبى الدعوة من قبل أكاديمية جولي فور طلبه لدعم المستشفى والأطفال المرضى بالسرطان، لإسعادهم ورفع الروح المعنوية لديهم، فهو أحد الأهالي الذين اكتووا بنار هذا المرض في ابنته، والتي أصيبت به وتتلقى العلاج حاليا.

وقال: المرض ابتلاء من الله، ولا يعاني منه الطفل المريض فقط، ولكن الأصعب هو أهله والمحيطين به، سائلا الله عز وجل أن يشفي كل مرضى السرطان في مصر والعالم، وأنه يدعم كل من يرعى هؤلاء المرضى، موجها رسالة للقائمين على إدارة مستشفى سرطان الأطفال 57357، قائلا: “أنتم تتاجرون مع الله، واستمروا في العطاء، وسوف يكافئكم الله تعالى، ولا تنتظروا مكافأة من أي أحد”.

وقدم المطرب سامح يسري، عرضا غنائيا مع أطفال 57357، وأغنية مطلعها “إمسك قلم .. إرسم علم .. وسط العلم حط نسر .. أرض الكرم أرض الهرم .. أجمل بلد هي مصر”، وقدم خلالها معاني إنسانية راقية، تحث على العمل، والانتماء، والوطنية، والتعاون.وأغنية أخرى “ياسيدي قول إن شاء الله .. بكرة تحلى بإذن الله”.

Print Friendly, PDF & Email

Etuf Media Center