الدولة

“على حسن”.. على الاعلام أن يكشف عدم مصداقية القنوات التى «تُفبرك» الاخبار

رئيس تحرير وكالة انباء الشرق الاوسط يصرح: على الإعلام كشف عدم مصداقية القنوات التي تفبرك الفيديوهات والأخبار

أكد الأستاذ علي حسن رئيس تحرير ورئيس مجلس إدارة وكالة أنباء الشرق الأوسط ضرورة أن يكشف الإعلام عدم مصداقية وسائل الإعلام التي تقوم بفبركة وتزييف الأخبار والفيديوهات وغيرها، والرد عليها والتصدي لمحاولة لي ذراع الحقائق وعرقلة كل تقدم يحدث داخل أمتنا العربية.

وقال في كلمته اليوم في الجلسة الأولى للنسخة السادسة من ملتقى قادة الإعلام العربي “على الإعلام أن يقوم بدوره في الحفاظ على أمن وسلامة مجتمعاتنا وتبصير الرأي العام والتوضيح له بمخاطر التحديات التي تواجه أمتنا العربية، ومحاولات نشر الفوضى وزعزعة الاستقرار”.

وأشار إلى قيام إحدى الدول العربية بتسخير أدوات إعلامية تنفق عليها المليارات لزعزعة الأمن والاستقرار ونشر الفوضى، وهو أمر يجب أن يكون محل إدانة وكشف.

وقال “يجب كشف عدم مصداقية القنوات التي تقوم بفبركة الفيديوهات ونشر الأخبار الزائفة، والتي لاتكف عن نشر الأكاذيب، وتتواصل مع حشود من أعضاء الجماعات الإرهابية، حيث يساند مؤيدو العناصر الإرهابية هذه الوسائل على السوشيال ميديا”.

ونبه رئيس تحرير “أ ش أ” إلى خطورة ظاهرة الصحفي المواطن، حيث أصبحت هناك أخبار متداولة من أشخاص غير مختصين لا يستطيعون التأكد مما يبثونه من أخبار، تحت مسمى الصحفي المواطن، قائلًا “إذا كنا لا نقبل الطبيب المواطن أو المهندس المواطن، فلماذا نقبل ظاهرة الصحفي المواطن”، وشدد على ضرورة التكاتف بأن تكون المرجعية في الأخبار للوسائل الإعلامية الموثوق بها.

Print Friendly, PDF & Email

Etuf Media Center