علوم وتكنولوجيا

دراسة: صغار طيور النورس تستطيع التواصل مع بعضها عن طريق الاهتزاز قبل فقس البيض

متابعة | المركز الاعلامى

كشفت دراسة جديدة عن صغار الطيور فى مرحلة ما قبل فقس البيض قدرة هؤلاء الصغار، بشكل مثير للدهشة، على التواصل مع بعضهم البعض من خلال اهتزاز قشور البيض قبل الفقس.

وقد كشفت مجلة Nature Ecology & Evolution عن هذه الظاهرة المذهلة.

وتقول الدراسة ان لدى هؤلاء الصغار القدرة ليس فقط على سماع الصيحات التحذيرية من الطيور البالغة فحسب ولكنهم ايضا يستطيعون التواصل وارسال التحذيرات فيما بينهم!

تكيف الطيور

توضح هذه الدراسة مدى قدرة هذه الطيور على التكيف البيئى المذهل قبل خروجها الى العالم الخارجى، ومن ناحية اخرى، يمكن للطيور ان يتاثر جسدها فسيولوجيا بالتلامس مع جسد الطائر الام بعد وضع البيض، ولكن ليس هذا النوع من النوارس!

وفيما يلى مقطع فيديو يعرض جزءا من حياة هذه الطيور (وهو لا ينتمى للدراسة)

ويركز فريق الباحثين فى الغالب على النوارس ذات الارجل الصفراء قبل عملية الفقس، وتعريضهم لإشارات واصوات تحذيرية عالية.

الأثار؟

استطاعت الاجنة داخل البيض ان تتواصل فيما بينها وارسال اشارات تحذيرية لاخوانهم عن طريق الاهتزاز، وفى لحظة خروج هذه الاجنة من البيض اظهرت مهارات سلوكية اكثر حذرا من اولئك الذين لم يتعرضوا لهذا الاختبار.

مهارات التكيف لا تصدق

وكتب الباحثون فى هذه الدراسة: “تشير نتائج البحث بقوة الى ان اجنة النوارس ذات الارجل الصفراء لديها القدرة على تبادل المعلومات ذات الصلة مع اخوانهم قبل مرحلة الفقس”.

كيف استطاعوا التواصل؟ بالالتفاف والتلوى داخل قشرة البيضة لاصدار اهتزازات يدركها اقرنائهم فى العش!

ويقول قائد فريق البحث، خوسيه نوغويرا من مجموعة علم البيئة الحيوانية بجامعة فيجو باسبانيا، “لقد دهشنا حقا، حين اكتشفنا ان هذه الطيور قادرة على اصدار اهتزازات لقشرة البيض اكبر مما كنا نتوقع”.



كيف اكتشف الباحثون هذه الظاهرة

جمع الباحثون 90 بيضة من بيض النوارس ذات الارجل الصفراء من جزيرة سالفورا قبالة الساحل الشمالى لاسبانيا، ووزعوهم على ثلاثة مجموعات.

وقبل عملية الفقس، تعرضت كل مجموعة لاشارات صوتية عالية تشبه اصوات الطيور الجارحة، واخرى لاصوات هادئة، وتكررت هذه العملية اربع مرات يوميا.

وخلال هذه الاختبارات، اكتشف فريق البحث ان هذه الاجنة تفاعلت مع تلك الاصوات من خلال اصدار اهتزازات للقشرة اختلفت قوتها حسب نوعية الاصوات المتعرضين لها.

 

Print Friendly, PDF & Email