الرئيسية / اخبار النقابات العامة / عبدالمنعم الجمل يكشف: الحكومة تعترف بخطأ القومية للأسمنت وهايدلبرج الالمانية تتلاعب بالبورصة

عبدالمنعم الجمل يكشف: الحكومة تعترف بخطأ القومية للأسمنت وهايدلبرج الالمانية تتلاعب بالبورصة

كتبت | نجوي ابراهيم

اعرب عبد المنعم الجمل رئيس النقابة العامة للعاملين بصناعات البناء والأخشاب عن استيائه لما وصلت إليه أحوال الشركة القومية للأسمنت باعتبارها اخر الشركات الوطنية في قطاع الأسمنت والتي تنهار دون أسباب واضحة ورغم تصريحات وزير قطاع الأعمال الا ان رؤية الدولة تجاه هذه الشركة غير واضحة لافتا بأن السياسة المتبعة في إدارة الشركة لاتكشف الرؤية بوضوح وهل هناك نية للدولة للنهوض بها وإرادة حقيقية في استمرارها من عدمه وبرر الجمل استيائه في بيان له اليوم مما كشفه وزير قطاع الأعمال في تصريحات صحفية تؤكد تلاعب شركة القومية للأسمنت بالبورصة وإرساله بيانات غير صحيحة عن أسباب توقف فرن ٣و٤ حيث كشف الوزير أن توقف الافران لوقف نزيف الخسائر في حين أكدت القومية للأسمنت في بيانها للبورصة أن التوقف نتيجة لصيانة الافران والعمرة السنوية.

وقال عبدالمنعم الجمل أن الحكومة المصرية اعترفت بحقيقة ما يحدث بشركتها بالبورصة، في حين أن شركة اسمنت بورتلاند طرة المصرية، مجموعة السويس للاسمنت المملوكة لشركة هايدلبرج الالمانية، قامت بوقف افرانها دون الإعلان عن توقف خطوط إنتاجها وأسبابه، ولا تتحدث الا عن تحقيق الخسائر رغم ارتفاع قيمة السهم في التداول وصعوده بشكل ملفت للانتباه مطالبا بالشفافية واعلان الشركة عن توقف خطوطها وخطتها القادمة.

مشيرا إلي اصدار الشركة بيانا للعاملين منذ أيام يكشف عن رؤيتها في تأجيل خطة الاستثمارات والسعي لشراء الكلينكر من الشركات الشقيقة بالمجموعة وسعيها لبيع أية اصول أو اراضي غير مرتبطة بصناعة الأسمنت وكشف الجمل أن توقف الافران وبيعها خردة يعني أن الأرض المنشأ عليها هذه الافران ستصبح معرضة للبيع لعدم ارتباطها بصناعة الأسمنت مطالبا وزير قطاع الأعمال بأن يعلن في تصريحات صحفية حقيقة ما يحدث في اسمنت بورتلاند طرة لتنكشف الحقائق فلا يستقيم أن تعترف الحكومة وهايدلبرج الألمانية تتلاعب بالبورصة.

Print Friendly, PDF & Email