الرئيسية / أخبار دولية وعربية / “البدوى” و”تشارلز” يتفقان على أهمية توطيد العلاقات بين دول حوض النيل

“البدوى” و”تشارلز” يتفقان على أهمية توطيد العلاقات بين دول حوض النيل

خلال زيارة الوفد الاوغندى رفيع المستوى للاتحاد العام لنقابات عمال مصر، برئاسة الوزير الاوغندى تشارلز بكابوليندى وزير التعليم والعلوم والتكنولوجيا والرياضة والوفد المرافق له، والتى بدأت بلقاء النائب جبالى المراغى رئيس الاتحاد العام ورئيس لجنة القوى العاملة بمجلس النواب، ثم حضور الدورة التدريبية التى نظمتها سكرتارية المراة العاملة والطفل بالاتحاد العام برئاسة البرلمانية مايسة عطوة عضو لجنة القوى العاملة بالبرلمان.

قام الوفد بزيارة النقابة العامة للعاملين بالصحافة والطباعة والاعلام برئاسة مجدى البدوى نائب رئيس الاتحاد العام، حضر اللقاء من الجانب الاوغندى اعضاء الوفد المرافق للوزير كل من بوسكو اونيك هوجوال رئيس المجلس الأعلي للرياضة باوغندا، وانيتا سيرويجى الأمين العام لنقابة الفنانين بأوغندا، وكاتومبا سارة عضو نقابة الصناعات الحرفية، ومن الجانب المصرى مصطفي رستم مدير ادارة العلاقات الدولية، وايمان عبد الله مترجمه باداره العلاقات الدولية، ومحمد جادو مدير المركز الاعلامي.

رحب مجدي البدوي بالوفد الأوغندي مقدما نبذة عامة حول عضوية النقابة العامة للصحافة والطباعة والاعلام والقطاعات المختلفة لافتا الى أن قطاع الصحافة والاعلام يعد اخطر القطاعات الاستراتيجية للحركة النقابية الأفريقية وشدد علي اهمية العمل جنبا الي جنب لرأب الصدع للدفاع عن قارتنا السمراء.

واشار “البدوى” على أن اتحاد نقابات عمال مصر يضم في عضويته 6 مليون عامل موضحا الى أن هناك إرادة سياسية للإصلاح بعد ثورة 30 يونيو وتحدي يواجهه الجميع ألا و هو الحاجة إلي الاستثمار والتشجيع علي ايجاد فرص عمل جديدة ورفع الأعباء الاجتماعية عن كاهل العاملين وقال: “اننا فى الاتحاد العام لنقابات عمال مصر اجتمعنا بقواعدنا العمالية وشجعنا الجميع علي العمل من اجل صالح بلادنا”.

وابدي “البدوى” رغبته في توطيد العلاقات بين دول حوض النيل وحيا جهود السيد محمد عبد الحليم والسيد رفعت متولي في التصدي لتلويث مياه النيل بمبيدات سرطانية.

بدا الوزير الأوغندي حديثه بتوجيه الشكر لرئيس النقابة مجدي البدوي علي حسن استقباله، ثم تحدث قائلا: “يسعدني لقاء قامة نقابية قابلتها منذ عدة سنوات علي هامش لقاء دول حوض النيل واكد على ان قضية حوض النيل قضية هامة لنا فنحن كنقابيين نهتم بالقضايا الاقتصادية والاجتماعية التي تهم مواطنينا ولا يوجد اهم من نهر النيل الذي لا نسمح بالمساس به لانه شريان حياة اجدادنا و اولادنا”، وعلي سبيل المثال نحن قمنا بزراعة الاشجار لحمايتها من التاكل ودعني اتحدث معك بشفافية من منظور نقابي بعيدا عن البيروقراطية الجكومية “نحن كنقابيين يسعدني دعوتك كقامة نقابية فريدة متخصصة في مجال الاعلام للتحاور مع زملائك في اوغنده ليستفيدوا من خبرتك”.

اكد “تشارلز” علي ضرورة تعميق الحوار مع الصف الثاني والثالث بالنقابات ولا تقتصر علي الصف الأول فقط. لافتا الى انه لديه صوت داخل البرلمان الاوغندي.

ثم تحدثت السيده كاتومبا ساره موضحه ان الدستور الاوغندى ينص علي ان يخصص خمسة مقاعد للنقابيين علي ان يحتوى منهم علي مقعدين للسيدات، وقالت انيتا سيرواجى ان نقابتها الحرفية الفنية تنظم الممثلين والعاملين اصحاب الياقات الزرقاء والبيضاء من النقابات الاوغندية.

ثم ادار السيد مجدي البدوي حوارا صحفيا مع الوزير الاوغندي حول الاوضاع النقابية والعمالية علي النحو التالى:

هل لديكم قانون عمل؟

نعم ويشمل قانون النقابات وقانون الحركه الصناعيه وقانون المحاكم العماليه وقانون التحكيم.

هل لديكم محاكم عماليه؟

نعم لدينا محاكم صناعيه، فالمحاكم تشمل اعضاء في النقابات، فاذا حدثت مشكله مع صاحب العمل وفشلت المفاوضات فلا سبيل الا التوجه للمحكمه، ولكن نلاحظ ان اصحاب الاعمال يوكلوا محامين يتقاضوا مبالغ ماليه باهظه، بينما نجد العامل البسيط لا يقوي علي دفع هذه المبالغ، لذا اقمنا المحاكم لمناقشه مشاكل العمال فقط.

كم تستغرق القضيه العماليه من الوقت للبت فيها؟

تختلف من قضيه لاخري.

وفى النهاية اوضح “البدوى” اننا في مصر تنظر القضايا خلال 45 يوم مع ضمان حق العامل فى راتبه خلال تلك الفتره فالمحاكم العماليه في مصر رائعه، وابدى مجدى البدوى استعداده في تقديم مصر الدعم القانونى والتشريعات للجانب الاوغندي، واعرب عن سعادته بلقاء الوفد الأوغندي بمقر الاتحاد العام.

 

وفي ختام اللقاء اكد الطرفان على أهمية توحيد الحركه النقابيه الافريقيه وضرورة التضامن الكامل وهو ما نسعى اليه، والعمل من خلال خطه عمل موحده.

Print Friendly, PDF & Email